SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

جديد الموقع
  قبســـات

عن أبي ذر رضي الله عنه قال: دخلتُ المسجدَ ورسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم جالسٌ، فلما غربتِ الشمسُ قال: "يا أبا ذرٍّ، هل تدري أين تذهبُ هذه"؟ قال: قلتُ: اللهُ ورسولُه أعلمُ! قال: "فإنها تذهبُ تستأذنُ في السجودِ فيؤذنُ لها، وكأنها قد قيل لها: ارجعي من حيثُ جئتِ، فتطلُعُ من مغربِها"، ثم قرأ: {ذلك مستقرٌّ لها}. أخرجه البخاري (7424) واللفظ له، ومسلم (159)



1441533093_7507069134.jpg
الرئيسية

ادعاء رؤية الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته يقظة

ادعاء رؤية الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته يقظة
ادعاء رؤية الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته يقظة

بتاريخ: 2019-02-07 07:26:11

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

سئلت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء عن حكم الشرع الإسلامي في رجل يقول بلسانه أنه رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم يقظة، ومريم العذراء ترضع عيسى ابن مريم عليه السلام أيضًا يقظة، ورأى أرواح المؤمنين فوق القبور وقال أيضًا: إنه رأى الله جل وعلا.

فأجابت بقولها في الفتوى رقم (12713):

ادعاء رؤية الرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته يقظة دعوى كاذبة، وكذلك ادعاؤه رؤية مريم وهي تُرضع ابنها ورؤية أرواح المؤمنين فوق القبور، ورؤية ذات الله - تعالى - كل ذلك من الدعاوى الكاذبة.

وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه وسلم.

مرات القراءة: 54

مرات الطباعة: 0

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك