SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

  قبســـات

قال الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله -: وجملة التوكل؛ تفويض الأمر إلى الله جل ثناؤه، والثقة به.



1441533093_7507069134.jpg
هدى ونور

دراسة: المسلمون 1% من سكان نيوزيلندا، وخطر اليمين المتطرف يتصاعد

دراسة: المسلمون 1% من سكان نيوزيلندا، وخطر اليمين المتطرف يتصاعد
دراسة: المسلمون 1% من سكان نيوزيلندا، وخطر اليمين المتطرف يتصاعد

بتاريخ: 2019-03-24 07:33:00

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

يشكل المسلمون ما يزيد قليلًا على 1% من سكان نيوزيلندا، وفقًا لإحصائية صدرت عام 2013، وأعادت وكالة رويترز نشرها اليوم بعد حادث إطلاق النار الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا وخلف 49 قتيلًا على الأقل.

وبحسب الإحصائية فإن أكثر من ثلاثة أرباع المسلمين في نيوزيلندا هم من مواليد دول أخرى.

وأشارت رويترز إلى أن دراسة نشرتها جامعة فيكتوريا في ولنجتون عام 2011 كشفت أن الخطاب الإعلامي يشير إلى أن كثيرًا من النيوزيلنديين لا يثقون في المهاجرين المسلمين، بل ربما لا يحبذون استقبالهم.

وبشكل عام أظهرت الدارسة أن النظرة للمهاجرين القادمين من دول تسكنها أغلبية مسلمة أقل إيجابية من النظرة للمهاجرين الوافدين من بريطانيا ومناطق أخرى.

ويذكر أن نيوزيلندا عرفت بأنها بلد الأمان والتسامح، لكن بول بيوكانن -المحلل السابق في شؤون الاستخبارات والدفاع- قال: إن خطر جماعات النازيين الجدد في نيوزيلندا معروف.

وأضاف لإذاعة نيوزيلندا: "كرايس تشيرش بها مجتمع نشط جدًّا للمؤمنين بتميز العرق الأبيض، مجتمع هاجم لاجئين وأصحاب بشرات ملونة في مناسبات مختلفة على مدى الأعوام العشرين الماضية".

وتابع: "هذا يثبت أننا لا نعيش في بيئة حميدة في هذا العصر والأوان، لقد أصابنا فيروس التطرف، وكان مصدره المؤمنون بتميز العرق الأبيض وليس المجتمع الإسلامي الذي استُهدف اليوم".

مرات القراءة: 86

مرات الطباعة: 0

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك