SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

  قبســـات

الصبر باعتبار متعلقة أقسام: صبر على الأوامر والطاعات حتى يؤديها. وصبر عن المناهي والمخالفات حتى لا يقع فيها. وصبر على الأقدار والأقضية حتى لا يتسخطها . (عدة الصابرين: 28)



1441533093_7507069134.jpg
الرئيسية

الحافظ الفقيه

حَرْب بن إسماعيل الكَرْمَانِيّ الحَنْظَلِيّ

بتاريخ: 2018-09-13 07:18:33

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

اسمه ونسبه:

هو: أبو محمد، حرب بن إسماعيل بن خلف، الحنظلي، السيرجاني، نسبة إلي "سيرجان"، وهي من أكبر أقاليم كرمان، والكَرْماني، نسبة إلي كَرْمان، وهي ولاية مشهورة، بين فارس ومكران وسجستان وخراسان، وتقع الآن وسط إيران، وتُعتبر ثامن مدنها من حيث المساحة.

مولده:

 سنة 190هـ

شيوخه :

سمع من كثير من أهل العلم في وقته، ومن أبرزهم :

·       أحمد بن حنبل.

·       إسحاق ابن رَاهَوَيْه.

·       أبو داود الطَّيَالِسِيّ.

·       أبو بكر الحُمَيْدِيّ.

·       علي ابن المَدِينِيّ.

·       أحمد بن نصر النَّيْسَابُورِيّ.

·       عبد الله بن الزبير.

·       أبو داود السِّجِسْتَانِيّ.

 تلاميذه :

·       القاسم بن محمد الكَرماني.

·       عبد الله بن إسحاق النِّهَاوَنْدِيّ.

·       عبد الله بن يعقوب الكَرْمَانِيّ.

·       أبو بكر الخَلَّال.

آثاره العلمية :

·       كتاب "المسائل": قال الذهبي :"مسائل حرب" من أنفس كتب الحنابلة، وهو كبير في مجلدين.

·       كتاب "السُّنَّة والجماعة": وهو كتابٌ مفردٌ في السُّنَّة والاعتقاد، وهو غير ما ضمنه كتابه "المسائل".

·       عقيدته:

كان رحمه الله على عقيدة السلف، عقيدة أهل السنة والجماعة، أصحاب الأثر؛ قال في كتابه "السنة": أدركتُ مَنْ أدركتُ من علماء أهل العراق والحجاز والشام وغيرهم عليها، فمن خالف شيئًا من هذه المذاهب، أو طعن فيها، أو عاب قائلها  فهو مبتدع خارج من الجماعة، زائل عن منهج السنة وسبيل الحق، وهو مذهب أحمد وإسحاق بن إبراهيم بن مخلد، وعبد الله بن الزبير الحميدي، وسعيد بن منصور وغيرهم ممن جالسنا، وأخذنا عنهم العلم.

قالوا عنه:

·       قال ابن القيم - رحمه الله - في كتابه "اجتماع الجيوش الإسلامية": حرب الكرماني صاحب أحمد وإسحاق رحمهما الله له مسائل جليلة عنهما. 

·       قال أبو زُرْعَة الدّمشقيّ: قدم علينا رجلان من نُبَلَاء النّاس، أحدهما وأجلّهما: يعقوب بن سفيان، يعجز أهل العراق أن يروا مثله. والثّاني: حرب بن إسماعيل، وهو ممّن كَتَبَ عنيّ.

·       قال أبو بكر الخَلَّال: كان رجلًا جليلًا، حثَّني أبو بكر المَرُّوْذِيّ على الخروج إليه.

·       قال الذهبي: كان حرب من أوعية العلم، حمل عن أحمد وإسحاق، وكان عالم كرمان في عصره، يذكر مع الأثرم والمروذي، ارتحل إليه الخلال، وأكثر عنه.

وفاته:

 توفي حرب بن إسماعيل الكرماني سنة 280هـ.

مرات القراءة: 113

مرات الطباعة: 3

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك