SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

جديد الموقع
  قبســـات

ليس العجب من مملوك يتذلل لله، ولا يمل خدمته مع حاجته وفقره؛ فذلك هو الأصل. إنما العجب من مالك يتحبب إلى مملوكه بصنوف إنعامه، ويتودد إليه بأنواع إحسانه مع غناه عنه! (ابن القيم رحمه الله - الفوائد)



1441533093_7507069134.jpg
جهود دعوية

الشيخ العلامة الفقيه

محمد بن عبدالله العجلان

الشيخ العلامة الفقيه محمد بن عبدالله العجلان
الشيخ العلامة الفقيه محمد بن عبدالله العجلان

بتاريخ: 2019-01-02 09:53:34

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

مولده ونسبه:

ولد الشيخ محمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد العجلان في محافظة عيون الجواء في منطقة القصيم سنة 1360هـ.

 ويرجع نسب أسرته الكريمة "العجلان" إلى "السرحان" من "الصقور" من الجبل من العمارات من قبيلة "عنزة" العدنانية، استوطنت عيون الجواء وبُرَيْدَة في منطقة القصيم.

التعليم: انتقل والده من "الجواء" إلى "بُرَيْدَة" عام 1354هـ، ودرس المرحلة الابتدائية في مدرسة بُريدة الفيصلية، تم التحق بالدراسة المتوسطة والثانوية في معهد بريدة العلمي عام 1374هـ، ثم التحق بالدراسة الجامعية في كلية الشريعة بالرياض، وتخرج بها عام 1383هـ .

شيوخه: درس الشيخ في المساجد على عدد من المشايخ منهم:

- سماحة الشيخ عبدالله بن حميد.

- فضيلة الشيخ علي بن ابراهيم المشيقح.

- سماحة المفتي محمد بن إبراهيم.

عمله ووظائفه:

- عين قبل تخرجه بسنتين مدرسًا بمعهد المدينة العلمي، واستمر لثلاث سنوات.

- كُلِّفَ بالسفر إلى "نَجْرَان" لافتتاح المعهد العلمي هناك سنة 1385هـ، ثم كُلِّفَ بإدارة المعهد العلمي في "حَفر الباطن" في سنته الأولى، ثم نُقل إلى مكة المكرمة لإدارة المعهد العلمي.

- انتًدِبَ للرياض لدراسة اللغة الانجليزية بمعهد الإدارة عام 1388هـ.

- كُلِّفَ بالسفر إلى الإمارات لافتتاح المعهد العلمي في رأس الخيمة وإدارته.

- كلف في عام 1402هـ برئاسة القضاء الشرعي في رأس الخيمة إلى جانب الإشراف على المعهد وكونه مدرسًا لمادة الفقه في القسم الجامعي.

- عُين قاضي تمييز في المحكمة الكبرى بمكة المكرمة عام 1413هـ.

- ثم طلب الإحالة إلى التقاعد للتفرغ للتدريس في المسجد الحرام عام 1422هـ وتم له ذلك.

- كُلِّفَ من قِبَل جامعة الإمام بالسفر إلى أندونيسيا وماليزيا واليابان والصين لإلقاء المحاضرات العلمية، وخطب بالمسلمين في جامع هونج كونج في صلاة الجمعة، وكُلِّفَ أيضًا من قِبَل رئاسة البحوث العلمية بالسفر إلى اليمن وعمان والبحرين وقطر للعمل في مراكز الدعوة.

- درس مادة الفقه في جامعة أم القرى في مكة المكرمة، وشارك في الخطابة وصلاة الجمعة والأعياد في رأس الخيمة.

- شارك في التوعية بالحج لمدة عشرين عامًا، وكلف بالإشراف على التوعية في المسجد الحرام، وعمل خطيبًا في جوامع مكة المكرمة بتكليف من وزارة الأوقاف، وقدم برامج علمية في إذاعة رأس الخيمة والإذاعة السعودية وتلفاز الإمارات.

دروسه:

كلِّفَ بالتدريس في المسجد الحرام، حيث درس الفقه والفرائض والسيرة النبويةـ وبعد الدرس كان يقوم بالإفتاء والإجابة على أسئلة الحجاج والمعتمرين بعد صلاة العشاء.

وقد دَرَّسَ الكتب التالية:

- كتاب "فقه المواريث" تأليف الشيخ عبدالعزيز بن رشيد.

- كتاب "رَوْضَة الأنوار في سيرة النبي المختار" تأليف صفي الدين المُبَارَكْفُورِيّ.

- كتاب "شرح مُنتهي الإرادات" المتن للشيخ الفُتُوحي الشهير بابن النجار والشرح للشيخ منصور بن يونس البُهُوتِيّ.

قالوا عنه:

قال عنه الشيخ محمد العبودي: كان لبقًا في تصرفاته، حسن المعاملة، معظِّمًا لمدرسيه، مطيعًا للأوامر، مع الاجتهاد المثمر في الدراسة.

وفاته:

توفي مساء الثلاثاء 11 ربيع الثاني، سنة 1440هـ / 19 ديسمبر 2018، عن عمر ناهز الـ 80 عامًا، بعد معاناة طويلة مع المرض.

مرات القراءة: 106

مرات الطباعة: 0

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك