SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

  قبســـات

قال الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله -: وجملة التوكل؛ تفويض الأمر إلى الله جل ثناؤه، والثقة به.



1441533093_7507069134.jpg
جهود دعوية

له مؤلفات وردود تدل على سعة علمه، وتبنيه لعقيدة السلف

علي بن سليمان بن حلوة آل يوسف

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

       علي بن سليمان بن حلوة من آل يوسف الوهيبي التميمي نسبا، العنزي القصيمي أصلا، البغدادي مولدا وموطنا.

ولد في بغداد ونشأ فيها، وقرأ على علماء بغداد منهم السيد محمود شكري الآلوسي.

قال الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله بن درهم: العلامة ذو العقل الراجح والشهامة علي بن سليمان آل يوسف طلب العلم في بغداد على مشايخ كثر، وأدرك في كثير من الفنون إدراكا تاما، وقد رأيته واجتمعت به واستفدت منه في مدة إقامته عندنا ببلدنا قطر، وهو إذ ذاك في صحبة الشيخ يوسف آل إبراهيم في أيام قدومه على الشيخ المرحوم قاسم آل ثاني عام خمس عشرة وثلاثمائة وألف للهجرة، فرأيت رجلا لا يجارى فيما تكلم فيه من أي فن خصوصا في الأصول والعقائد، والتحقيق لعقيدة السلف والدعوة إليها والرد على من خالفها. له مؤلفات وردود تدل على سعة علمه، وتبنيه لعقيدة السلف.

توفي رحمه الله ببغداد في ذي الحجة سنة سبع وثلاثين وثلاثمائة وألف(1337هـ)(1).

موقفه من المبتدعة:

له من الآثار السلفية:

1- 'أربح البضاعة في معتقد أهل السنة والجماعة'.

2- 'قصيدة في الرد على أمين حنش البغدادي'.

3- 'قصيدة في الرد على النبهاني'.(2)

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) علماء نجد خلال ثمانية قرون (5/195-200).

(2) علماء نجد (5/196-197).

مرات القراءة: 1495

مرات الطباعة: 12

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك