SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

  قبســـات

قال الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله -: وجملة التوكل؛ تفويض الأمر إلى الله جل ثناؤه، والثقة به.



1441533093_7507069134.jpg
جهود دعوية

العلامة المحقق الورع ناصر العقيدة السلفية

العلامة عبدالله بن محمد الغنيمان - حفظه الله -

العلامة عبدالله بن محمد الغنيمان - حفظه الله -
العلامة عبدالله بن محمد الغنيمان - حفظه الله -

بتاريخ: 2018-08-23 05:22:35

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

الشيخ معروف بين أهل العلم بدقة الفهم، ولاسيما في باب اعتقاد أهل السنة والجماعة ومنهجهم، فهو أستاذ في العقيدة.

فله المعرفة التامة بكتب شيخ الإسلام ابن تيمية وطريقته، مع الإحاطة الواسعة بمذهب السلف وكلام الإمام أحمد خاصة وأصحابه، أما مؤلفات شيوخ الدعوة السلفية النجدية فهو فيها لخبير؛ وبما كانوا عليه من العلوم بصير، مع معرفة مذاهب المخالفين والرد عليهم بالنصوص النقلية والأدلة العقلية.

النشأة والنسب:

هو عبد الله بن محمد الغنيمان. ولد في مدينة الشماسية بالقصيم عام 1352هـ، درس في المعهد العلمي في بريدة ثم في كلية الشريعة في الرياض.

المناصب العلمية:

بعد التخرج التحق بالعمل في الجامعة الإسلامية مدرسًا، وقد تدرج في المناصب الأكاديمية حيث تولى رئاسة قسم العقيدة بالدراسات العليا بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة، ثم رأس قسم الدراسات العليا.

التدريس في المسجد النبوي:

وقد درس في المسجد النبوي، وكان درسه مقصودًا من خواص طلبة العلم شرح فيه كتاب التوحيد؛ وهو موجود في أكثر من 100شريط، ودرس العقيدة الواسطية وسنن أبو داود والوابل الصيب وثلاثة الأصول وغيرها من كتب أهل العلم.

مؤلفاته:

1.    شرح كتاب التوحيد من صحيح البخاري.

2.    مختصر منهاج السنة لشيخ الإسلام ابن تيمية.

3.    ثبات العقيدة الإسلامية أمام التحديات المعاصرة.

4.    المنهج الصحيح.

5.    تحقيق وتعليق على كتاب الصفات للإمام الدارقطني.

6.    ذم الفرقة والاختلاف في الكتاب والسنة.

7.    الهوى وأثره في العلم.

8.    لا يصلح هذه الأمة إلا ما أصلح أولها (رسـالة).

9.    الإيمان حقيقته وزيادته.

10.                      دليل القارئ (مجلد).

11.                      الطرق التي يعلم بها صدق الخبر من كذبه.

ومن تسجيلاته العلمية:

-         شريط شرح الفتوى الحموية 14 شريط.

-         تفسير سورة الفاتحة 1 شريط.

-         الوابل الصيب 19 شريط .

-         الأصول الثلاثة 5 أشرطة.

-         رياض الصالحين 6 أشرطة.

-         أدب طلب العلم الغنيمان - السدحان (شريط واحد).

-         شرح كتاب التوحيد ثلاث مجموعات.

-         شرح كتاب "فتح المجيد" وعددها 107شريط.

-         شرح كتاب "سنن أبي داود" وعددها 55 شريط كاملة .

-         شرح كتاب "ثلاثة الأصول" وعددها 5 أشرطة.

-         شرح كتاب"العقيدة الواسطية" وعددها 23 شريط.

-         شرح كتاب"الوابل الصيب" وعددها 19 شريط.

-         شرح كتاب"الصلاة لابن القيم" وعددها 11 شريط.

-         شرح كتاب "رياض الصالحين" وعددها 6 شريط.

الدورات العلمية:

ولقد شارك في كثير من الدورات العلمية في الرياض والقصيم والجنوب وغيرها.

منها على سبيل المثال ولمدة أربع دورات يشرح فيها كتاب التوحيد في مسجد علي بن المديني بالرياض، ولدورتين متتاليتين يشرح كتابه المنهج الصحيح في جامع الراجحي ببريدة.

التفرغ للتدريس:

ثم لما تقاعد الشيخ عاد إلى موطنه الأصلي، وجلس متفرغًا للتدريس في المساجد والتأليف وإفادة الطلبة، والإجابة على المشكلات بأسلوب سهل وعبارة دقيقة قلما تجد مثلها في أهل العلم، كأنما عباراته، في أجوبته ومؤلفاته منحوتة من كتب المتقدمين ليست من جنس كلام أهل هذا العصر.

تلاميذه :

·       حامد العلي.

·       حسام الدين عفانة.

·       الشيخ الدكتور أحمد الغنيمان المدرس بالجامعة الإسلامية.

·       فضيلة الشيخ أ.د. ناصر بن عبد الكريم العقل.

قالوا عنه:

1/ قال أحد طلابه وهو الشيخ حامد العلي:

وأخذنا على الشيخ العلامة المحقق الورع ناصر العقيدة السلفية عبدالله الغنيمان حفظه الله، وهو متقاعد الآن من التدريس في الجامعة ويدرس في مسجده في بريدة، حضرنا عنده شرح كتاب الإيمان لابن تيمية عام 1412هـ، وأذكر أنني كنت إذ ذاك صغيرًا، فكنت أتعجب من سعة علمه واستحضاره لكلام شيخ الإسلام ابن تيمية، ودقته في نسبة العقيدة السلفية وتحريرها، وأتمنى لو صرت مثله.

وحضرنا أيضًا درسه في كتاب التوحيد في المسجد النبوي، وكنا نرجع إليه في كل شيء يشكل علينا في أمور العقيدة فنجد عنده الجواب الكافي ما لا نجد مثله عند غيره، وربما أشكلت المسألة على كثير من الشيوخ، فإذا سألناه جاء بالجواب القاطع لكل شبهة.

2/ حُكي عن تلميذه الأستاذ الدكتور ناصر بن عبد الكريم العقل ـ أستاذ العقيدة، والمذاهب المعاصرة بجامعة الإمام ـ أنه قال عن شيخه الشيخ الغنيمان: لا أعلم أحدًا أعلم في العقيدة في هذا الوقت من الشيخ عبد الله.

مرات القراءة: 944

مرات الطباعة: 28

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك